لماذا اصابع اليد الخمسة لليد الواحدة ليست مماثلة لبعضها البعض ؟ (اخر مشاركة : ابن النعمان - عددالردود : 10 - عددالزوار : 2600 )           »          الطمع والرزق والبركه-بقلمى (اخر مشاركة : سمايل - عددالردود : 2 - عددالزوار : 61 )           »          الله يُعطِي الذاكرين (اخر مشاركة : سمايل - عددالردود : 4 - عددالزوار : 162 )           »          نصائح للتخلص من آلام العمود الفقري بلا جراحة (اخر مشاركة : سمايل - عددالردود : 2 - عددالزوار : 34 )           »          معنى دق وجل (اخر مشاركة : سمايل - عددالردود : 5 - عددالزوار : 54 )           »          معنى أجاج (اخر مشاركة : سمايل - عددالردود : 8 - عددالزوار : 100 )           »          البرنامج القوي جدا Hercules Backup 1.0.0.25 لنسخ الملفات و حمايتها و مشاركتها (اخر مشاركة : يمني جبران - عددالردود : 0 - عددالزوار : 23 )           »          البرنامج العملاق Inkscape 0.48.5 منافس الفوتوشوب الاول و الاقل حجما Inkscape (اخر مشاركة : صبا علوش - عددالردود : 0 - عددالزوار : 9 )           »          البرنامج الشهير ManyCam Free 3.1.43 لعمل كاميرا وهميه لجهازك في اخر اصدراته (اخر مشاركة : asmaaarabya - عددالردود : 0 - عددالزوار : 8 )           »          البرنامج الرائع لتشغيل وضغط وتحويل ملفات الفيديو فى DivX Play 10.2.2 احدث اصداراته (اخر مشاركة : سمية الغنام - عددالردود : 0 - عددالزوار : 12 )           »         
 
قديم 23-12-2008, 07:06 PM   #1
abu_abdelrahman
عضو متميز بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 26-02-08
المشاركات: 2,027
abu_abdelrahman is a name known to all abu_abdelrahman is a name known to all abu_abdelrahman is a name known to all abu_abdelrahman is a name known to all abu_abdelrahman is a name known to all abu_abdelrahman is a name known to all abu_abdelrahman is a name known to all abu_abdelrahman is a name known to all abu_abdelrahman is a name known to all abu_abdelrahman is a name known to all abu_abdelrahman is a name known to all
افتراضي كتابات ساقطة كتاب "شيخ المضيرة أبو هريرة"

كتابات ساقطة
كتاب "شيخ المضيرة أبو هريرة"
لمحمود أبي رية

أ.د/
جابر قميحة

كان من الطبيعي أن تتكامل المنظومة المنكودة بعد الإساءة إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم بالإساءة إلى أصحابه وتجريحهم ، فشحذت أقلام سوداء للتشكيك فى نقائهم وعلمهم ومصداقيتهم ، وكتب المستشرقين غاصة بهذا اللون الخسيس الذي يغذيه الحقد ، والتعصب ، والجهل ، أو التجاهل ، والعمى ، أو التعامي.
ولكن الأكثر إيلاما أن نرى من بني جلدتنا الذين يتكلمون بلساننا ، و" يعتنقون " ديننا من هبط إلى هذا الدرك بصورة قد تكون أكثر إسرافا وشططا . ومن هؤلاء نختار الكاتب : محمود أبو رية .
**********
ونبدأ بمحمود أبي ريه وكتابه المسموم عن أبي هريرة رضي الله عنه :
محمود أبو رية شيخ مصري لم يكمل تعليمه الأزهري ، وأخفق في الحصول على الثانوية الأزهرية ، بدأ نشاطه التأليفي بكتاب تافه جدا سماه ( أضواء على السنة المحمدية ) . والكتاب مشحون بالأكاذيب والأغاليط ، وقد احتضنه بعض الأدعياء ، ولكن الكتاب لم يحقق لأبي رية الشهرة التي ينشدها ، فأراد أن يتقدم خطوات غير مشروعة لتحقيق مزيد من الشهرة ، وقد رأى كيف سلطت الأضواء على " على عبد الرازق " – القاضي الذي كان مجهولا مغمورا – إلى أن خرج على المسلمين بكتابه الحقير الذى أنكر فيه الحاكمية في الإسلام ، وسمي كتابه (الإسلام وأصول الحكم ). ورأى كيف استقطب " طه حسين " أضواء الشهرة بكتابه عن الشعر الجاهلي الذى أنكر فيه وجود إبراهيم واسماعيل – عليهما السلام !!!
رأى " أبو رية " ذلك فأراد أن يحقق من الشهرة أقصى درجاتها ، فكتب كتابه ( شيخ المضيرة : أبو هريرة ) . وفي الكتاب – بل كل الكتاب – طعن في الصحابي الجليل ، بل في الإسلام ورسوله ، كما سنرى .
ولسنا في مقام الرد الشامل على هذا الكتاب ، أو الكتاب الذي أصدره قبله ، فهناك كتب كثيرة تصدت لتفنيد كل ماجاء في الكتاب الأخير بصفة خاصة . ومن أهم هذه الكتب كتاب الدكتور مصطفى السباعي رحمه الله " السنة ومكانتها في التشريع الإسلامي " ، وكتاب الأستاذ عبد الرحمن عبد الله الزرعي " أبو هريرة وأقلام الحاقدين ".
ولكننا في هذه العجالة سنكتفي بنقل بعض العبارات من كتاب " أبي رية "( في طبعته الثالثة ) ، لنتبين منهجه في رسم صورة مشوهة للصحابي الجليل أبي هريرة، لنرى هل كان أبو رية هذا عالما مجتهدا – كما ذهب بعضهم أو أحدهم :
عنوان الكتاب يبين ابتداء عن سوء قصد المؤلف ؛ فالمضيرة لون من الطعام كان أبو هريرة يحبه – ولا عيب ولاحرمة في ذلك – فقد ورد عن رسول الله – صلى الله عليه وسلم - أنه كان يحب من الطعام " الدباء ولحم الطير " ، وتعاف نفسه أكل الضب ، ووصف أبي هريرة – في عنوان الكتاب – بأنه شيخ المضيرة يعطي انطباعا صارخا بأنه عاش كأشعب الطفيلي، لا همّ له إلا الطعام فتشويه شخصية الصحابي الجليل هدف واضح من عنوان الكتاب .
ومن عبارات أبي رية في الكتاب – ونحن ننقلها بالنص :
1-" عاش ( ابو هريرة ) مجردا من القيم والمبادىء : فعندما نشب القتال بين علي ومعاوية في صفين كان أبو هريرة يأكل على مائدة معاوية الفاخرة ، ويصلي وراء علي ، واذا احتدم القتال لزم الجبل "
**********
عجبا يا " أبا ريه " !!! وكأني بصفين التي طارت فيها آلاف الرؤوس معركة تدور في أحد البيوت ، لا في ميدان واسع الأرجاء ، مترامي الأطراف !! وكيف كان أبو هريرة يجد من الوقت ما يمكنه من مشاركة معاوية في وجباته اليومية الخمس أو السبع – كما أحصاهن أبو رية ( في كتابه ص 208 ) – ثم يستطيع أن يدرك " عليا " ليصلي وراءه خمس صلوات ؟
وهل كان علي – كرم الله وجه – يعلم بذلك أم لا ؟
وما قيمة الصلاة وراء علي ، وقد نقل أبو رية حديثا عن أبي هريرة نصه " الأمناء ثلاثة : جبريل وأنا ومعاوية " (ص.230) . ألم يقتنع راوي الحديث بأن الصلاة وراء معاوية – وهو أحد الأمناء الثلاثة – أجدر وأحق من الصلاة وراء علي ، أو – على الأقل – لايقل فضلها عن الصلاة وراء على ؟؟
***
2-" وأبو هريرة لا يصلح لخوض غمرات الحروب وحمل السيوف بل كان جبانا رعديدا " ص 72.
3-" وهو كذاب يحلف باليمين الغموس " (ص72)
4-" وهو مصاب بمركب النقص ، فهو من أجل ذلك يسعي ليستكمل هذا النقص ويخلع عن نفسه إزار الخمول والضعة ، ليستبدل به لبدة الأسد "!! (ص227)
5-" وهو مهين ، استخفه أشره ، ونم عليه أصله وطبعه ، فخرج على حدود الأدب والوقار " !! ( ص 241- 242) .
***
وأبو رية الذي يقطع بكذب كل مرويات " أبي هريرة " يسلم تسليما مطلقا بما يحكي في كتب القصص والمجالس والمسامرات إذا كانت تخدم غرضه . وعلى سبيل التمثيل يذكر أن معاوية كان يأكل كل يوم خمس أكلات ، وآخرهن أغلظهن ، ثم يقول " ياغلام : ارفع ، والله ما شبعت ، ولكن مللت " ، وأنه أكل مرة عجلا مشويا مع دشت من الخبز السميذ ، وأربع خراف ، وجديا حارا ، وآخر باردا , سوي الالوان !! ص 208 .
وهذا يعني أن معاوية كان يلتهم في الوجبه الواحدة ، أو في اليوم الواحد ، من اللحم فقط – مالا يقل عن مائة كيلو جرام ، أي ما يكفي لاشباع ثلاثمائة من البشر ، أو خمسين اسدا ( في الوجبة الواحدة ) !! ولوصدقنا " أبا رية " لكان معاوية من أشهر أصحاب " المعجزات " والخوارق في التاريخ ! نعم فمثل ذلك أكبر من أن يكون من قبيل الشراهة والنهم .
إن هذا الخبر الأخير – ومثله كثير – يكشف عن طبيعة " منهج الحياد والإنصاف " الذي ادعاه أبو رية ، وكأنه لا إنصاف ولا حياد إلابتجريح الصحابة والتهجم على قيم الإسلام .
ولنعد إلى " أبي هريرة " ونسأل " العالم المجتهد " أبا رية ": أين كانت عبقرية رسول الله - صلي الله عليه وسلم – وهو الحصيف البصير القدير على سبر أغوار النفوس- حتى يقرب إليه رجلا " ممسوخ النفس والعقل والعقيدة " مثل أبي هريرة (كما صوره أبو ريه)؟
وأعتقد أن أبا رية لو خلع على رأس النفاق عبد الله بن أبي أبن سلول , أو أبي جهل ما خلعه على أبي هريرة من صفات لكان في ذلك غلو ، وشطط ، وإسراف .
***
ولنترك ما خلعه " أبو رية " على من نقدره من أمثال الدكتور مصطفى السباعي ، فقد سبه بقوله : "إنه عُـييْـر وحده في فن الهجاء " ص 30 ، ووصفه لمحب الدين الخطيب بأنه " ناصبي جاهلي " ص 30، 208 . بل يرى في كل شيخ أزهري " مفتقرا للنزاهه والعدل " ! ص 11.
لنترك كل أولئك لنرى " أدبه " مع رسول الله صلى الله عليه وسلم " !! إنه لا يذكر اسمه مشفوعا بالصلاة والسلام عليه إلا قليلا جدا . ولكن دعك ايضا من هذا ؛ فقد يحتج للرجل بالنسيان " أو إغفال المطبعة . لننظر إلى بعض ماسجله في كتابه بالنص :
"... ولو أن النبي قد عهد إلى أبي هريرة وحده أن يكون راوية الإسلام للناس كافة لكنت أول كافر به ، ولا أبالي" ص 7
والضمير في (به ) يحتمل الرجوع إلى أبي هريرة ، ويحتمل كذلك الرجوع إلى النبي – صلى الله عليه وسلم – وفي كلتا الحالتين يكون الكفر بمحمد عليه الصلاة والسلام- واردا وذلك رفض صريح لأمر الله الذي جاء في آيات كثيرة منها قوله تعالي " وما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا واتقوا الله إن الله شديد العقاب "( الحشر 7)
-وقوله تعالى : " يا أيها الذين آمنو أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولي الأمر منكم "( النساء :59)
-وقوله تعالى " فلا وربك لا يؤمنون حتى يحكموك فيما شجر بينهم ثم لا يجدوا في انفسهم حرجا مما قضيت ويسلموا تسليما " ( النساء : 65)
فالكفر بمن عهد إليه رسول الله- صلى الله عليه وسلم - هو الكفر نفسه برسول الله بلا تفريق في الحالين . والكفر برسول الله – صلى الله – وأوامره .. إنما هو كفر بالله – سبحانه وتعالي وأوامره .





*******************************************

عنوان الموضوع:
كتابات ساقطة كتاب "شيخ المضيرة أبو هريرة" || الكاتب: abu_abdelrahman || المصدر: أنصار السنة

أنصار السنة شبكة سلفية لرد شبهات وكشف شخصيات منكرى السنة والصوفية والشيعة والإباضية والملاحدة واللادينية والبهائية والقاديانية والنصارى والعلمانية.

أنصار السنة ، شبكة ، سلفية رد شبهات ، كشف الشخصيات ، منكرى السنة ، الصوفية ، الشيعة ، الإباضية ، الملاحدة ، اللادينية ، البهائية ، القاديانية ، النصارى ، العلمانية





;jhfhj shr'm ;jhf "ado hglqdvm Hf, ivdvm"




;jhfhj shr'm ;jhf "ado hglqdvm Hf, ivdvm" ;jhfhj shr'm ;jhf "ado hglqdvm Hf, ivdvm"

abu_abdelrahman غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-02-2009, 01:56 AM   #2
محمد بن جمال مصطفى
عضو فعال بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 22-03-08
المشاركات: 94
محمد بن جمال مصطفى بدأ المشوار على طريق التميز
افتراضي رد: كتابات ساقطة كتاب "شيخ المضيرة أبو هريرة"

حسبي الله ونعم الوكيل على كل حاقد جاهل سفيه
من أمثال هذا المؤلف النكرة
اللهم من أراد المسلمين بسوء فأشغله بنفسه
__________________
لا دار للمرء بعد الموت يسكنها
إلا التي كان قبل الموت بانيها
محمد بن جمال مصطفى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-02-2009, 11:46 AM   #3
أبو دجانة السيوطي
عضو جديد بمنتدى أنصار السنة
 
تاريخ التسجيل: 09-10-07
المكان: محافظة السويس
المشاركات: 8
أبو دجانة السيوطي بدأ المشوار على طريق التميز
افتراضي رد: كتابات ساقطة كتاب "شيخ المضيرة أبو هريرة"

جزى الله خيراً الدكتور جابر قميحة
ها هم علماء الإخوان ينافحون عن السنة و الصحابة رضى الله لاكما يقول الحاقدون
أبو دجانة السيوطي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

SiteMap || HTML|| RSS2 || RSS || XML || TAGS
الساعة الآن »01:41 PM.

شبكة أنصار السنة RSS Feeds - راسل الإدارة - شبكة أنصار السنة - الأرشيف - قواعد المنتدى - الأعلى

Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2014 Jelsoft Enterprises Ltd
ترنكات لخدمات الويب ترنكات لخدمات الويب