عرض مشاركة واحدة
  #2  
قديم 2022-01-11, 10:14 PM
أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة غير متواجد حالياً
مشرف قسم حوار الملاحدة
 
تاريخ التسجيل: 2013-07-20
المكان: بيت المقدس
المشاركات: 5,792
أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة أبو عبيدة أمارة
افتراضي رد: الرد على ادعاءات معرفة الهنود الفدماء عملية الحمل والولادة البشرية



السلام عليكم
وشكرا أخ ياسر على ذكر مواضيع مثل تلك والتي يظن الملاحدة منها كأنه على شيء ، وانما هو الخسران المبين .
يتشبثون بأي شيء ولو كان حجرا كي يكون هو الخالق عندهم والعياذ بالله !
فهم في صدفهم المعتوهة يقولون أن الخلق المعجز أصله حجر ، سبحان الله على طغيانهم الأعمى .
ثم وها هم يقدسون حجريون معتقدون باوهام وهي منمقة بكأن قدسيات مفتعلة !! وهل حقا وكل من تكلم فيما هو غيبي علمي هو مقدس ، وهنا الغيبي المقصد فهو في علم خفي على الناس حينها معرفته.
ونحن نعلم أن ادنى الناس يعلم ما هي اعراض الحمل ، ثم وما يلزم الحامل من رعاية .
ثم هذه العناصر الخمسة والتي هي من الخزعبلات وهي من هوكس فوكس المتكلمون بما لا يعلمون ويجهلون ، ثم يجعلون قدسية لذاتهم الجاهلة وما تدعي من هراء .
ثم هل حقا العظام والشوارب والخ فقط من الرجل ؟ :)
وهل العضلات من المرأة مثلا ؟ :) كما يتندر المتفيهقون .
ثم اليونان كانوا يعتبرون أن العناصر أربع وهي الماء والهواء والتراب والنار ! فهل هذا حقيقي ؟!
مضحك حقا ...
ثم لماذا يلجأ هؤلاء لعباد الحجر والفأر وخزعبلات عبادة الكواكب أو الأفاعي أو أي مخلوق ؟؟؟
أليس لأن القوم مفلسون ويتعلقون بالحجر والخزعبلات لدعم كفر وضلال يعلمون أنه كذب في كذب وخزعبلات في خزعبلات !!
وما نقرأه فيما تقوله الفيدا فهي أمور وكما ذكرنا أعلاه فهي أمور اقرب للتخريف والتجديف والهرطقة منها للحقيقة ، وهي مقولات قد يقولها أي متأول بلا علم .
ثم هل هذا الكلام الجاهلي عن العلم معتد به ؟؟
وهو كلام يقوله كثير من الناس ، ولكن يهرطق البعض كي يجعل القداسة لجاهليته ، ثم هو امر مضحك لقائلها ومن يعتمد عليها .
وكل عائف يعلم المكتسبة من الوالدين ، وهءا فن كان يتقنه العرب ، وما زلنا حتى اليوم نستطيع تحديد صفات ظاهرية تاتي من جهة الأب او الأم .
ثم هناك فرق شاسع بين الكلام الدقيق عن الخلق وبين التخرصات .
ونحن نعلم ان مراحل الجنين الأولى لا يمكن رؤيتها دون مجهر !
والقرآن ذكرها بدقة علمية فائقة لا خطأ فيها ، وقد شهد بذلك أمهر الأطباء وعلى سبيل المثال موريس بوكاي ، وهو ذكر أن هذه الدقة تستوجب اجهزة دقيقة لم تكن متاحة .
فهل يجعلون المعتقدات والتخرصات البدائية والجهل داعما لكفرهم والحادهم ؟
ونحن نعلم أن المناكفة هي لأجل المناكفة ! ونعلم أنهم يكفرون لأجل الكفر ، ويفترون في الكفر ما يشاؤون ، والكفر نفيه افتراء وطمس الحقيقة والانعماء عنها .
وهنا فرق شاسع بين الحقيقة الناصعة وبين التخرصات ، ومن يقدس التخرصات دون الحق فهذا ينبيك من يكون !!
ونحن ونعلم وفي فشلهم وفي محاولة طمس ما يقول الحق والحقيقة فهم مسعدون الاستشهاد بكل حجري ولو انه في واد والحق في واد آخر .
وهل حقا الجنين هو من مني الرجل وحيض المرأة ؟ أليس هو الجهل العلمي وما يليه من تدليس الشيطان ؟!
فيا قوم إلى أين تذهبون ؟ قلا تستوي الظلمات ولا النور !
هل تفرون من قول الله الحق في د ينه وكتابه ؟
وهل بهتكم حق القرآن حتى بتم تقدسون عبد الحجر والفأر وتعدونهم مرجعا ؟
ثم الفيدا يعدونها كتاب ديني ! فهل خبرها - مثلا - من الناس او مما يعبدون ؟
و هل العتم هذا المذكور في أقوالهم ! هل هو الاه ؟
وما يستوي الأعمى ولا البصير ، ولا الظلمات ولا النور .
وكتاب الله لا يأتيه الباطل لا من بين يديه ولا من خلفه ، والجاهل فقط من يتبع الجاهليات والتكهنات والتخرصات .
وفي الحق لا ينبأك مثل خبير !! ألا يعلم من خلق وهم اللطيف الخبير .
وهم هل أنبائهم هم فهل هي عن خبير ؟ فهي أقرب للجهل والبدائية الحجرية والتخرص منها للحق .
ام من يعلم كمن لا يعلم ما لكم كيف تحكمون ؟

رد مع اقتباس